من نحن ؟

من هي مدرسة جدة الخاصة ؟

ما هو المستوى التعليمي المقدّم ؟

الأفضل على الإطلاق

التركيز

هدفنا هو تنمية القدرات العقلية للطالب ليكسب خبرة ومعلومات جديدة تمكنه من تحقيق النجاح في المستقبل.

الرؤية

تطمَـحُ مدارسُ جـدَّة الخاصَّـة أن تكونَ مدرسةً عالميةً عربيَّـةً إسلاميَّـةً ذاتَ مكانـةٍ واحترام تتمتَّـع بتطلعات راقيةٍ وأداءٍ عالٍ اعتماداً على المسؤوليَّـة والمُواطنَـة العالميَّـة.  

الهدف أو الرسالة

كلنا نحتفي
كلنا نتعاون
كلنا نطوِّر

إدارة مدارس جدة الخاصة العالمية

تسعى المدارس لتقدم أعلى مستوى تعليمي للطلاب

السيدة تانيا وهبي طحلاوي

المديرة العامة

ابنة السيدة ليلى صباح طحلاوي مؤسسة مدارس جدة الخاصة، وهي تفتخر بأنها خريجة مدارس جدة الخاصة. حصلت على البكالوريوس من كلية بوسطن في ولاية ماساتشوستس الأمريكية حيث درست التربية والتعليم الخاص وحصلت على درجة الماجستير من جامعة هارفرد الأمريكية في التربية والتعليم. بدأت رحلتها في التعليم معلمةً في منطقة بوسطن الكبرى، واليوم هي مديرة بالإنابة لمدارس جدة الخاصة. تعتقد تانيا بوجوب الحفاظ على الهوية العربية المسلمة في إطار المنهج التعليمي العالمي.


السيدة ليلى صباح طحلاوي

المؤسسة والمالكة

افتتحت مالكة ومؤسسة مدارس جدة الخاصة مدرسة البنات عام 1980 و مدرسة البنين العام الذي يليه؛ في استجابة لحاجة في جودة التعليم ثنائي اللغة للأطفال في جدة. تم بناء المدرسة تحت إشراف مباشر من قبلها في عام 1990 و مع طاقاتها وتفانيها غير المنقطع، أنشأت ليلى ثقافة للمدرسة تؤكد على تنمية الطفل. .وهي تعتقد أن التعليم هو مزيج من الخبرة الأكاديمية الصارمة فضلا عن الاكتفاء الذاتي والثقة بالنفس. نفس القدر من الأهمية توليه السيدة طحلاوي وهو الإصرار على الحفاظ على الهوية العربية الإسلامية القوية داخل سياق عالمي. تحت توجيه من السيدة ليلى الطحلاوي للثلاثين عاما المنصرمة تطورت مدارس جدة الخاصة لتصبح واحدة من أفضل المدارس العالمية في جدة.

Go to Top